أين الضمير والواجب الوطني
بعد مفاجئة الصدمة المحطمة لشعورنا ووطنيتنا وشهامة
وشرف أجدادنا حيث بعد إيوائهم مجانيا و تطبيبهم علي
حساب المواطن و في ظروف جد جيدة المتعافون من
كورونا يستحوذون علي معدات المستشفي صنابير المياه
ورشاشات وأغطية وأفرشة منالمسشفي بإبن سليمان
و هاهي فضيحة موقعة سوق الخروف بالحي الحسني
التي أصبحت المنابر الدولية تعرضها و تدس سكاكين
عدائية في أجسمنا

بعد موقعة سوق الخروف و صنابير المستشفي ….

Categories: FASHION, HEALTH, LIFESTYLE

Leave a Reply